يتجه الاقتصاد عالميًّا نحو اقتصاد قائم على المعرفة. ومن النظريات الاقتصادية الحديثة التي تصف هذا التوجه: "نظرية النمو الجديدة". تبيّن هذه النظرية أهمية المعرفة العلمية والتكنولوجية في النمو المستدام، ومن ثمَّ في توليد فرص العمل، وزيادة دخل الفرد، وفي التنويع الاقتصادي. كما تتجه المجتمعات نحو ما يسمى "بمجتمع المعرفة".

قبل أن نتناول بالبحث هذه الطريقة المقترحة لنقل العلوم الطبية إلى اللغة العربية علينا أن نطرح على أنفسنا التساؤلات التالية:

هل من فائدة اليوم من ترجمة العلوم بصورة عامة والعلوم الطبية بنحو خاص إلى اللغة العربية، في الوقت الذي تباطأت فيه وتيرة التقدم العلمي والطبي في معظم البلاد الناطقة بالعربية مقارنة مع الدول الغربية المتقدمة؟

التفكير العلمي هو منهج أو طريقة منظمة يمكن استخدامها في حياتنا اليومية، وهو ليس تفكيرًا مختصًّا بموضوع معين بل يمكن توجيهه في معالجة جميع الموضوعات. وليس للتفكير العلمي لغة خاصة به او مصطلحات معيَّنه، وهو يقوم على أساس تنظيم الأفكار استنادًا إلى عدة مبادئ منطقية وغير منطقية.